ما هو المتداول اليومي؟ - هنا تعريف ومثال


المتداول اليومي هو فرد يقوم بشراء وبيع الأسهم والأصول للاستفادة من تغيرات الأسعار على المدى القصير. كمتداول يومي، فإنك تعمل لمدة تصل إلى 12 ساعة في الأسبوع. يمكن أن يتراوح متوسط يوم العمل للمتداول اليومي من 30 دقيقة إلى ساعتين. يمكن لهؤلاء المتداولين أيضًا استخدام الرافعة المالية لتعزيز عوائدهم في السوق، ولكن هذا قد يؤدي أيضًا إلى تضخيم خسائرهم. 

تاجر اليوم باختصار

  • يستفيد المتداول اليومي من تغيرات الأسعار قصيرة المدى في الأسهم والأصول.
  • في التداول اليومي، يتم شراء الأصول المالية وبيعها خلال يوم واحد.
  • يتطلب التداول اليومي استراتيجية استثمار معقدة ويوصى به للمستثمرين ذوي الخبرة.
  • إنه خيار قانوني ولكنه كثيف رأس المال ويتطلب غالبًا حدًا أدنى للاستثمار قدره $25,000.
  • نادراً ما يحتفظ المتداولون اليوميون بالأصول بين عشية وضحاها ويواجهون تحديات مثل تقلبات السوق والمنافسة.

ما هو التداول اليومي؟

التداول اليومي هو شكل من أشكال تداول الأسهم حيث يقوم الأفراد بشراء وبيع الأسهم عبر الإنترنت خلال يوم التداول للاستفادة من تحركات الأسعار الصغيرة. يحدث ذلك في أسواق الأسهم أو أسواق الصرف الأجنبي أو الأسواق المستقبلية. يحدث التداول اليومي عندما شراء أو بيع نفس الشيء اصول مالية في نفس اليوم في حساب الهامش الخاص بك. 

التداول اليومي ليس جنائيًا ولا مخادعًا. لكن التداول اليومي يتطلب استراتيجية استثمار معقدة ويوصى به فقط للمستثمرين المتمرسين أو المتمرسين. 

التداول اليومي هو أ خيار تداول قانوني وشرعي. لكن الأكثر جديدة المستثمرين ليس لديك الوقت أو رأس المال أو الفهم اللازم لكسب المال بشكل مستدام من التداول اليومي والقدرة على الاستمرار فيه. التداول اليومي من الحسابات النقدية ممنوع منعا باتا. 

تنطبق هذه القاعدة على يوم التداول لأي أصل.

فهم تاجر اليوم

يقضي المتداولون اليوميون قدرًا كبيرًا من أيامهم في مراقبة الأسواق بحثًا عن آفاق التداول ومراقبة المراكز التي يحتمل أن تكون مفتوحة. يقضون العديد من أمسياتهم في التحقيق في استراتيجيات التداول الخاصة بهم وتعزيزها والعمل على مهاراتهم في التداول. 

يتضمن أسبوع العمل للمتداول اليومي التداول والفحص والتمرين لتعزيز معرفتك بالتداول. يهدف المتداول اليومي إلى الاستفادة من تحركات الأسعار قصيرة المدى للغاية، الأمر الذي يتطلب معرفة مفصلة بالسوق واستراتيجية تداول قوية.

يعد تداول الأسهم اليومية خيارًا كثيف رأس المال ويمكن أن يتطلب ما لا يقل عن $25000 ، مما يجعل هذا ليس الخيار الأفضل للمتداول المبتدئ. لا يُعد التداول اليومي في الأسهم خيارًا جيدًا للمبتدئين لأنه يتطلب المزيد من رأس المال الأولي مقدمًا دون تطمينات أو ضمانات من الفشل. 

نادرًا ما يحتفظ المتداولون اليوميون بالأصول بين عشية وضحاها. هذا هو سبب تسميتهم بالتجار اليوميين. يتطلب كسب المال باستمرار في التداول اليومي العديد من المهارات والسمات ، بما في ذلك المعرفة والانضباط والبصيرة التجارية والقوة العقلية والخبرة. 

ليس من السهل على المبتدئين تنفيذ التكتيكات الأساسية أو الالتحاق بها بسرعة مثل الحد من الخسائر أو جني الأرباح. أيضًا ، من الصعب الحفاظ على انضباط التداول بسبب تحديات السوق مثل الخسائر الكبيرة أو السوق التقلب

يجب أن يتذكر المتداول أيضًا أن التداول اليومي هو ملف سوق مشبع مع الكثير من المنافسة. يتطلب الأمر المواجهة المباشرة مع الملايين من المتخصصين في السوق الذين لديهم إمكانية الوصول إلى تكنولوجيا متطورة للغاية ، وخبرة واسعة في السوق ، وخبرة تجارية مع إمكانية الوصول إلى رأس مال هائل.

مثال على التجارة اليومية

من الأمثلة على التداول اليومي أن تفتح مركزًا جديدًا لسهم معين في الساعة 8 صباحًا عن طريق شراء 350 سهمًا في سوق الأسهم بسعر منخفض. بعد فترة من الوقت، يرتفع السعر، وتختار بيع الأسهم بسعر مرتفع قليلاً (للسهم الواحد)، مما يترك لك ربحًا ويغلق هذا المركز المحدد مع ذلك السهم المحدد بحلول الساعة 5 مساءً في المساء. 

في الختام ، المتداول اليومي هو فرد يستثمر في الأصول بهدف تحقيق ربح محتمل بسبب تقلبات الأسعار الصغيرة أو التحركات في سوق الأسهم. 

يعتمد التداول اليومي الثنائي على المضاربة على العلاقة السعرية بين أزواج العملات. على سبيل المثال، تحليل العلاقة بين AUD/USD يسمح للمتداولين بالتنبؤ بتحركات الأسعار. إذا ثبتت صحة تكهناتك خلال إطار زمني محدد، مثل 5 دقائق، فيمكنك كسب عائد كبير، غالبًا حوالي 85 بالمائة.

كيفية القيام بالتداول اليومي مع الخيارات الثنائية؟

تداول الخيارات الثنائية اليوم يشير إلى تجارة كل شيء أو لا شيء حيث يتنبأ المتداولون بكيفية تحرك سعر الأصول خلال إطار زمني محدد، مع فتح الخيارات لبضع دقائق إلى عدة ساعات. على سبيل المثال، يمكن أن تؤدي المضاربة على علاقة EUR/USD عند انتهاء الصلاحية لمدة دقيقة واحدة إلى تحقيق ربح قدره 92% إذا كان التنبؤ صحيحًا.

سيأخذك دليلنا خطوة بخطوة عبر تعقيدات التداول اليومي بالخيارات الثنائية:

1. معرفة اتجاهات السوق

إلى جانب السؤال البسيط بنعم أو لا، يتطلب التنبؤ بما إذا كان السوق سيتجاوز سعرًا معينًا معرفة متعمقة حول السوق. يحتاج المتداولون إلى تحليل الأحداث الماضية وتوقع تحركات السوق المستقبلية والبقاء على اطلاع بالأحداث العالمية. ابق على اطلاع بالأخبار والسياسة والتطورات التكنولوجية لإجراء تنبؤات دقيقة.

2. اختر الأصول الخاصة بك

انغمس في الأسواق التي تأسر اهتمامك، سواء كان ذلك بسبب السياسة التي تؤثر على العملة أو تعقيدات العرض والطلب على النفط. لديك حرية الاختيار من بين الأصول الأساسية المختلفة، بما في ذلك سوق الفوركس والأسهم والسلع مثل الذهب أو النفط والعملات المشفرة ومؤشرات الأسهم والمزيد.

3. اختر سعر الإضراب وانتهاء الصلاحية

عند اختيار سعر الإضراب المناسب، يجب الموازنة بين الاحتمالية والمخاطر. قم بتحليل أسعار العرض والطلب للتنبؤ بمدى احتمال وصول السوق إلى مستوى معين. من المهم فهم إمكانات الربح والمخاطر المرتبطة بكل إضراب.

يجب على المتداولين تحديد الإطار الزمني بعناية بناءً على توقعات السوق الخاصة بهم. يمكن ضبطه بين 5 ثوان و عدة ساعات.

4. ابدأ التداول وراقب انتهاء الصلاحية

قم بالتداول عن طريق تحديد مبلغ الاستثمار واختيار الخيار الأعلى أو الأدنى. انتظر حتى تنتهي التجارة. يسمح بعض الوسطاء بإغلاق التداول مبكرًا لتقليل الخسائر. سيؤدي إجراء التنبؤ الصحيح إلى أ دفع تعويضات من 75% إلى 95% من استثمارك الأولي، والذي يختلف اعتمادًا على الوسيط والأصول الأساسية.

المؤشرات الرئيسية للتداول اليومي للخيارات الثنائية

اختيار الحق المؤشرات للتداول اليومي مع الخيارات الثنائية أمر بالغ الأهمية. ستجد أدناه ثلاثة مؤشرات رئيسية للخيارات الثنائية للتداول اليومي بنجاح:

  1. مؤشر القوة النسبية (RSI)
    • يشير مؤشر القوة النسبية إلى ما إذا كان السوق في منطقة ذروة الشراء أو ذروة البيع.
    • يستخدم المتداولون اليوميون مؤشر القوة النسبية لاتخاذ قرارات مستنيرة بشأن نقاط الدخول والخروج.
  2. المتوسطات المتحركة (MA)
    • تحديد مستويات الدعم والمقاومة.
    • يستخدم المتداولون المتوسطات المتحركة لفهم أداء الأصل مقارنة باليوم السابق، مما يساعد على تحليل الاتجاهات.
  3. متوسط المدى الحقيقي (ATR)
    • استنادًا إلى المتوسط المتحرك لمدة 14 يومًا، يساعد ATR في تقدير تحركات الأسعار المحتملة.
    • يسلط ATR الضوء على الحدود الدنيا والقصوى.

عن المؤلف

Percival Knight
Percival Knight هو متداول خيارات ثنائية ذو خبرة لأكثر من عشر سنوات. في الأساس، يقوم بتداول صفقات مدتها 60 ثانية بمعدل نجاح مرتفع للغاية. الاستراتيجيات المفضلة لدي هي استخدام الشمعدانات والاختراقات الوهمية

أكتب تعليقا